الأطفال

اليانسون وفوائده الطبيه للرضع

اليانسون

  • اليانسون من الأعشاب الحولية التي تعيش بعد نموها عاماً واحداً فقط، وهي عبارةٌ عن عشبةٍ يصل ارتفاعها إلى نصف مترٍ تقريباً، وتكون ساق اليانسون رفيعةً ومضلّعة، وله أوراقٌ مسننةٌ ومستديرة الشكل، وتكون أزهارها بيضاوية الشكل بنيةً تظهر في نهاية الأفرع، يتم استخدام بذور اليانسون، والزيوت الطيارة فقط.
  • يقال بأن الموطن الأصلي لليانسون هو مصر؛ حيث ظهرت ثمار اليانسون في بعض المقابر، كما أنه تم إيجاد اليانسون من ضمن الوصفات العلاجية المشهورة في ذلك الزمن، ولكن الآن أصبحت زراعته تنتشر بشكلٍ واسعٍ في أرجاء العالم المختلفة مثل تركيا والصين والهند واليابان.

فوائد اليانسون للأطفال حديثي الولادة :

  • تحتار الكثير من الأمهات عند بدء طفلها بالصراخ المتواصل من دون توقّفٍ، مع عدم رغبته في تناول الحليب وعدم قدرته على النوم، ولا تعلم أنَّ السبب هو إصابة الطفل بالنفخ في المعدة والأمعاء، ودائماً ما يتم تقديم نصيحة لهؤلاء الأمهات باستخدام الأعشاب ومن أهمها اليانسون لعلاج هذه المشاكل

فمن فوائد اليانسون للأطفال حديثي الولادة:

  • علاج مشكلة تجمّع الغازات في المعدة ودخول الهواء مما يضغط على بطن الطفل ويُشعِره بالألم وعدم الراحة.
  • تهدئة أعصاب الطفل وتنشيط عمليّة الهضم في الأمعاء.
  • فتح شهية الطفل على الطعام؛ فبعض الأطفال حديثي الولادة قد يُدبِرون عن تناول الحليب، ولكن وضع القليل من اليانسون يومياً يزيد من رغبتهم في شرب الحليب سواء كان الطبيعي أم الصناعي.
  • تهدئة الأمعاء عند الطفل ومساعدته على الاسترخاء.
  • إدرار البول وبالتالي مساعدة الطفل الرضيع على التخلص من السوائل الزائدة السامة في جسمه، ويرافقها في الغالب خروج الغازات.
  • علاج التهاب الحلق واحتقانه.
  • علاج أمراض الجهاز النفسي ومساعدة الجسم على طرد البلغم.
  • كما أنَّ اليانسون يفيد الطفل حديث الولادة من خلال زيادة تحفيزه لإدرار الحليب عند الأم المرضع وبالتالي حصوله على كميات الحليب التي يحتاج إليها. 


أضرار اليانسون العامة وللرضع:

  • قد يُسبّب اليانسون ضرراً لمن أصيب بسرطان الثدي فيزيد أعراضه.
  • يُسبّب بعض المشاكل الجلدية كالبثور والتورم.
  • الإكثار منه للأطفال الرضّع يضرّ بجهازهم العصبي الذي لم يكتمل نموه بعد؛ فهو يحتوي على مادة “الأنيتول” التي تُسبّب التسمم في الجملة العصبية وربّما تؤدّي إلى البلاهة، لذا يُفضّل عدم زيادة الكميّة اليومية التي تُعطى للرّضيع عن نصف ملعقة يومياً، فهذه المادة يسبب تركّزها في الجسم إصابة الطفل بالبلاهة. يمكن للأم المرضعة أن تتناول منقوع اليانسون هي ومن ثم سيستفيد الطفل من فوائده من خلال حليبها الذي يتناوله منها.

طريقة استخدام اليانسون:

  • تضاف ملعقةٌ من بذوره إلى كوبين من الماء الساخن وتُغلى مدّة خمس دقائق ثم تشرب، ويمكن إضافة الشمّر إليه وكذلك الكمون؛ فاجتماع هذه الأعشاب الثلاثة مع بعضها يُعطي مفعولاً قوياً ونتائج سريعة بإذن الله. ننوّه هنا إلى أنّ غلي اليانسون لمدّة طويل يفقده زيوته العطرية وبعض خواصه المفيدة، لذا يجب عدم إطالة مدّة غليه على النار.
اظهر المزيد

د اروى

د اروى أحمد