القهوة والحمل

البعض يحب القهوة سادة.واﻵخر يحبها مع مبيض أو حلوة...

ولكن هل من الحكمة شرب القهوة بالحمل. سواء سمراء أوبيضاء؟

الكثير من الدراسات التحليلية تقترح ليس من الحكمة شرب القهوة ( أو أي مشروب يحتوي على الكافيين ) خلال الحمل.

ودراسات أخرى تفيد بأن شرب القهوة أكثر من المعدﻻت الطبيعية خلال الحمل يزيد من احتماﻻت تشوهات الجنين أو اﻹجهاضات.

 

أو موت الأجنة في اﻷرحام أو حتى تأخر نمو الجنين. أو موت اﻷطفال الرضع بعد الوﻻدة.

 رغم أن مثل هذه الدراسات أثارت ضجة في ربط العلاقة الحقيفية بين كل هذه المضاعفات والكافيين.

إلى أن ظهرت دراسة حديثة تحوي مائتي بحثا عن هذا الموضوع مؤخرا.

لتثبت أن هذه المضاعفات ، أحدها أو أكثر مرتبط ارتباطا وثيقا في كمية الكافيين الذي يؤخذ خلال الحمل، فكلما زادت كميتها كلما زادت فرص هذه المضاعفات.

فمن هذه الدراسات ، أن اﻷطفال المواليد للأمهات اللاتي يشربن كميات متوسطة من القهوة خلال الحمل ، يكون وزنهن ليس بأقل من اللاتي ﻻيشربن القهوة ، أو يشربن القهوة المنزوعة الكافيين.

وثبت أن جنين الفأر يموت حينما تصل جرعة الكافيين المعطاه له عشرة أضعاف الجرعة العادية للإنسان.

وثبت في الدراسات أن المرأة التي تشرب أكثر من فنجان واحد من القهوة يوميا، تصل نسبة الخصوبةعندها فيما بعد إلى النصف عما تكون عليه للمرأة التي ﻻتشرب القهوة.

أما عن ازدياد نسبة اﻹجهاضات، فقد ثبت أن الزيادة أكيدة لدى الحوامل اللائي يشربن كميات أكبر من القهوة في بدايات الحمل.

وحتى شرب القهوة قبل الحمل، فقد ثبت أن المرأة التي تشرب القهوة بمعدل أقل من خمسة وسبعين ميلغراما يوميا مقارنة بالتي تشرب أكثر من تسعمائة ميلغراما يوميا يصاحبه زيادة في نسبة اﻹجهاضات للثانية عند الحمل.

وأما العلاقة بين الكافيين و الوﻻدة المبكرة ، فهي أكيدة وكذلك مع وفاة اﻷجنة في اﻷرحام في النصف الثاني من الحمل ففي دراسة على ألفين وثلاثة سيدة في الدنمارك، تمت وفاة اﻷجنة في النصف الثاني من الحمل ، أقررن أنهن كن يشربن أكثر من ثمانية أكواب من القهوة يوميا خلال الحمل.

وأخيرا.يجب اﻹشارة إلى أن تأثير القهوة أو الكافيين إجمالا، يختلف على الحمل ويتأثر بعوامل كثيرة منها:

حجم كوب القهوة.

طريقة تحضير القهوة.

محتوى الكافيين ونوعه في القهوة أو الشاي، وليست هذه فقط المواد التي تحوي الكافيين فقط.

وكذلك سرعة هضم الكافيين بالكبد وكذلك الاستعداد الجيني لذلك أو الوراثي.

وهذا عامل مهم جدا، فمثلا تقول سيدة انني اشرب الكثير من القهوة والشاي في كل أحمالي ولم يتعرض الأجنة ﻷي ضرر ، وهذا بسبب اﻹستعداد الجيني من سيدة ﻷخرى.

ولذلك فإن منظمة الغذاء والدواء اﻷمريكية نصحت النساء لتجنب او التقليل من اخذ مادة الكافيين خلال الحمل منذ سنة1982

وكذلك النصيحة نفسها لوكالة الغذاء البريطانية عام 1984.

فهل نأخذ هنا عندنا بنفس هذه النصائح؟؟

Share this article

ملاحظة

ان مايعرض في هذا الموقع من مقالات 

لايغني عن زياره الطبيب