' الدوالي الوريدية ـ كل ما تحتاج لمعرفته (الاسباب ـ الوقاية ـ وطرق العلاج) ـ البيت الطبي | البيت الطبي ـ الموسوعة الطبية الشاملة

الدوالي الوريدية ـ الاسباب ، الوقاية وطرق العلاج

الدوالي الوريدية ـ الاسباب ، الوقاية وطرق العلاج

الدوالي الوريدية ـ الاسباب ، الوقاية وطرق العلاج

الدوالي الوريدية عبارة عن أوردة متضخمة وملتوية، تظهر على شكل وعاء دموي أزرق منتفخ يمكن رؤيته بوضوح من خلال الجلد وتكون أكثر شيوعًا عند كبار السن خاصةً النساء، وتحدث بشكل خاص في الساقين. يمكن أن تسبب ألمًا ومشاكل في الحركة، أو قد تكون مجرد مشكلة تجميلية. 

الأسباب

تحدث الدوالي عندما تعمل الأوردة بشكل غير صحيح. حيث تحتوي الأوردة على صمامات أحادية الاتجاه تمنع تدفق الدم إلى الوراء، فعندما تتلف تلك الصمامات، يبدأ الدم في التجمع والتراكم في الأوردة بدلاً من الاستمرار في اتجاه القلب، فتتضخم هذه الأوردة مسببة ما يعرف بالدوالي. حيث تجعل الجاذبية الدم صعب أن يتدفق إلى أعلى فتحدث الدوالي في الأوردة البعيدة عن القلب.

عوامل الخطر

الخبراء ليسوا متأكدين من السبب وراء تمدد جدران الأوردة أو تلف الصمامات. في كثير من الحالات، تحدث بدون سبب واضح. ومع ذلك، فإن بعض عوامل الخطر المحتملة تشمل:

  • سن اليأس.
  • الحمل.
  • تجاوز سن الخمسين؛ مع تقدم العمر، يزداد الخطر بسبب تآكل الصمامات الوريدية.
  • الوقوف لفترات طويلة؛ قد يكون للفرد الذي يقضي وقتًا طويلاً واقفًا في العمل فرصة أكبر للإصابة بالدوالي.
  • التاريخ العائلي للإصابة : غالبًا ما تكون الدوالي متوارثة في العائلات
  • السمنة؛ حيث زيادة الوزن تزيد من خطر الإصابة بالدوالي.
  • الجنس؛ تصيب الدوالي النساء أكثر من الذكور؛ فقد تكون الهرمونات الأنثوية مرخية للأوردة. إذا كان الأمر كذلك، فقد يساهم تناول حبوب منع الحمل أو العلاج الهرموني في ذلك. 

الأنواع

هناك عدة أنواع من الدوالي، مثل:

  • دوالي الجذع؛ وهي قريبة من سطح الجلد وسميكة، وغالبًا ما تكون طويلة ويمكن أن تبدو غير سارة.
  • الدوالي الشبكية؛ تبدو حمراء وفي بعض الأحيان تتجمع بالقرب من بعضها في شبكة.
  • توسع الشعيرات، المعروف أيضًا باسم الأوردة الخيطية أو الأوردة العنكبوتية، وهي مجموعات صغيرة من الأوردة الزرقاء أو الحمراء التي تظهر أحيانًا على الوجه أو الساق؛ إنها غير ضارة، وعلى عكس دوالي الساق، لا تنتفخ تحت سطح الجلد.                                                                                                                                                                                                                                                                                        

الأعراض

في معظم الحالات، لا يوجد ألم بسبب الدوالي، ولكن علاماتها وأعراضها قد تشمل:

  • ظهور أوردة ملتوية ومنتفخة ومتكتلة.
  • أوردة زرقاء أو أرجوانية داكنة.

في بعض الأحيان، من الممكن أن يشعر بعض مرضى الدوالي بـ:

  • ألم في الأرجل.
  • الشعور بالثقل في الساقين خاصةً بعد التمرين أو في الليل.
  • نزيف أطول من المعتاد نتيجة إصابة طفيفة في المنطقة المصابة.
  • تصلب جلدي شحمي حيث يمكن أن تصبح الدهون الموجودة تحت الجلد فوق الكاحل صلبة، مما يؤدي إلى انكماش الجلد.
  • تورم الكاحلين.
  • توسع الشعيرات في الساق المصابة (الأوردة العنكبوتية).
  • تلون جلدي لامع بالقرب من الدوالي، وعادةً ما يكون لونه بني أو أزرق.
  • الأكزيما الوريدية (التهاب الجلد الوريدي)، حيث يكون الجلد في المنطقة المصابة أحمر وجاف ومثير للحكة.
  • تقلصات في الساق عند الوقوف فجأة. 
  • بقع بيضاء غير منتظمة تبدو كالندبات تظهر عند منطقة الكاحلين.

التشخيص

سيقرر الفحص البدني، البصري بشكل أساسي، من قبل الطبيب ما إذا كان المريض مصابًا بالدوالي أم لا، حيث سيُطلب من المريض الوقوف بينما يقوم الطبيب بفحص علامات التورم.

كما يتم طلب الاختبارات التشخيصية التالية أحيانًا:

  • فحص دوبلر

فحص دوبلر هو فحص بالموجات فوق الصوتية من أجل تحديد اتجاه تدفق الدم في الأوردة. كذلك يمكن استخدامه من أجل التحقق من وجود انسداد في الأوردة أو جلطات دموية.

  • فحص دوبلكس

يوفر فحص دوبلكس صورًا ملونة لبنية الأوردة، مما يساعد  هذا الطبيب على تحديد أي تشوهات متواجدة. كما أنه أيضًا يقيس سرعة تدفق الدم.

العلاج

على أساس الفعالية من حيث التكلفة، يوصى الأشخاص الذين يعانون من دوالي مؤكدة وارتجاع جذعي بالتردد الحراري أو العلاج بالليزر داخل الوريد للوريد الصافن الطويل، أو العلاج بالتصليب الموجه بالموجات فوق الصوتية أو الجراحة، حيث تسير خيارات العلاج بهذا الترتيب. كل هذه العلاجات فعالة من حيث التكلفة. 

  • لا ينبغي استخدام ضمادات الضغط أو الجوارب الضاغطة للاستخدام بعد التدخل العلاجي لمدة تزيد عن 7 أيام.
  • يجب إخبار الأشخاص الذين يفكرون في علاج الدوالي أن الدوالي الجديدة قد تتطور بعد العلاج، وأنهم قد يحتاجون إلى أكثر من جلسة واحدة من العلاج وأن فرصة التكرار بعد علاج الدوالي المتكررة أعلى من الدوالي الأولية. 

الوقاية

تشمل خطوات الوقاية ما يلي:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • رفع القدم أثناء الجلوس.
  • عدم تشابك الأرجل أثناء الجلوس.
  • عدم ارتداء الملابس الضيقة.

المضاعفات

بما ان هذا المرض يمنع تدفق الدم بشكل صحيح. فإن بعض المضاعفات المحتملة هي :

  • النزيف

يمكن أن تنزف الدوالي التي تتشكل بالقرب من سطح الجلد أحيانًا إذا قمت بجرح ساقك أو اصطدامها. قد يكون من الصعب إيقاف النزيف. لذا يجب عليك الاستلقاء ورفع ساقك والضغط المباشر على الجرح. 

  • التهاب الوريد الخثاري

هو التهاب أو تورم في أوردة ساقك ناتج عن تشكل جلطات دموية في الوريد. يمكن أن يحدث هذا داخل الدوالي ويمكن أن تكون مؤلمة، تبدو حمراء، وتشعر بالدفء عندها.

يمكن علاج التهاب الوريد الخثاري باستخدام الجوارب الضاغطة.

  • القصور الوريدي المزمن

إذا كان الدم في الأوردة لا يتدفق بشكل صحيح، فقد يتداخل مع الطريقة التي يتبادل بها الجلد الأكسجين والمغذيات والفضلات مع الدم. 

يمكن أن يتسبب القصور الوريدي المزمن أحيانًا في ظهور حالات أخرى، بما في ذلك، أكزيما الدوالي، تصلب جلدي شحمي، والقرح الوريدية. تنتج القرحة الوريدية عندما يكون هناك ضغط متزايد في أوردة الجزء السفلي من الساق، فيتسبب هذا في تسرب السوائل من الوريد وتجمعها تحت الجلد. يمكن أن يتسبب السائل في زيادة سُمك الجلد وانتفاخه وتهالكه في النهاية لتشكيل قرحة، تتكون بشكل شائع في منطقة الكاحل.

 

المصادر

https://www.medicinenet.com/spider_and_varicose_veins_pictures_slideshow/article.htm

https://www.healthline.com/health/varicose-veins#causes

https://www.medicalnewstoday.com/articles/240129#causes

https://www.nhs.uk/conditions/varicose-veins/

https://www.medicalnewstoday.com/articles/240129#symptoms

https://www.medicalnewstoday.com/articles/240129#diagnosis

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4032011/

https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/varicose-veins

https://www.hse.ie/eng/health/az/v/varicose-veins/complications-of-varicose-veins.html